برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار من سانت كيتس ونيفيس يسجل زيادة في الاهتمام المستثمرين الأفارقة

 لندن، 27 تشرين الثاني/نوفمبر، 2020 / بي آر نيوزواير / — وفقا لـ ليس خان، الرئيس التنفيذي لوحدة سانت كيتس ونيفيس للجنسية عن طريق الاستثمار، برنامج الدولة القائمة على جزيرتينسي بي آي فقد شهد برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار لهذه الدولة القائمة على جزيرتين ازديادا في الاهتمام من رجال الأعمال الأفارقة، خصوصا من نيجيريا وجنوب أفريقيا.. […]

 لندن، 27 تشرين الثاني/نوفمبر، 2020 / بي آر نيوزواير / — وفقا لـ ليس خان، الرئيس التنفيذي لوحدة سانت كيتس ونيفيس للجنسية عن طريق الاستثمار، برنامج الدولة القائمة على جزيرتينسي بي آي فقد شهد برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار لهذه الدولة القائمة على جزيرتين ازديادا في الاهتمام من رجال الأعمال الأفارقة، خصوصا من نيجيريا وجنوب أفريقيا.. أحد الدوافع الرئيسية للحصول على جنسية ثانية ينبع من قيود التأشيرات التي يواجهها العديد من الأفارقة عند محاولتهم القيام بأعمال تجارية في الخارج.  تفتخر جزيرتا سانت كيتس ونيفيس بأنها تمتلك واحدا من أقوى جوازات السفر في المنطقة ويتمتع جوازها بالمرتبة 25  </246 على مستوى العالم، متجاوزة العديد من الدول الأكبر والأكثر تقدمًا.

تأسس برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار في سانت كيتس ونيفيس في العام 1984، وهو الأقدم في صناعة هجرة الاستثمار ومعترف به دوليًا كعلامة تجارية ذات معايير بلاتينية. لأكثر من ثلاثة عقود، أتاح البرنامج للمستثمرين الأثرياء وعائلاتهم طريقًا آمنًا ومستقرًا للحصول على جنسية ثانية بمجرد المساهمة في اقتصادها. وبعد الخضوع لفحوصات دقيقة، يحصل المتقدمون الناجحون على إمكانية الوصول بدون تأشيرة أو الحصول على تأشيرة عند الوصول إلى ما يقرب من 160 وجهة، والحق في العيش والعمل في البلد وخيار منح الجنسية للأجيال القادمة من أفراد عائلاتهم.

وفي مقابلة مع فيس تو فيس أفريكاعلق ليس خان على فوائد الحصول على قدرة السفر والتنقل الإضافية:  “من الناحية العملية، يمكن أن يعني هذا، على سبيل المثال، وصول الأطفال بسهولة إلى مؤسسات التعليم الدولية في أوروبا أو الأميركتين، وزيادة المرونة لوالديهم لزيارتهم أثناء تواجدهم في الخارج.  توفر الجنسية الثانية من نواحٍ عديدة راحة البال والحرية المتزايدة في العديد من جوانب الحياة، من السفر إلى الأعمال التجارية والمالية الشخصية.”

كما أشار إلى الحوافز الأخرى التي أدت إلى زيادة اهتمام الأفارقة بالبرنامج:   “لا يسعى الناس للتغلب على قيود تأشيرة السفر فحسب، بل يريدون أيضًا أن يكونوا قادرين على الذهاب إلى مكان هادئ وجميل في أي لحظة، بصرف النظر عن الاضطرابات الدولية.  ولهذا فإن أمن المواطنين، خاصة في هذه الأوقات السياسية المضطربة، مهم جدا بالنسبة لنا “.

يقدم برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار في سانت كيتس ونيفيس حاليًا عرضًا محدودًا لفترة زمنيةعرض لفترة محدودة تتيح لعائلة مكونة من أربعة أفراد كحد أقصى الحصول على الجنسية مقابل الاستثمار بمبلغ 150 ألف دولار بدلاً من 195 ألف دولار. يسري هذا العرض حتى 15 يناير‎2021. كما أعلنت وحدة البرنامج مؤخرًا أنه يمكن للمستثمرين الآن تضمين أشقائهم وشقيقاتهم كأشخاص معالين بموجب الطلب للحصول على الجنسية، مما يوفر طريقًا لوحدة الأسرة.

pr@csglobalpartners.com

www.csglobalpartners.com