كوالالمبور، ماليزيا، 16 تشرين الأول/أكتوبر، 2015 / بي آر نيوزواير — لقد كانت أغنية “لندن كولينغ ‘London Calling، وهي الأغنية التي كتبتها وأدتها فرقة موسيقى الروك الشعبية الأيقونية “ذي كلاش” The Clash ، شعارا أيقونيا لثلاثة عقود منذ إطلاقها في العام 1979. وإذ تتسم بالشدجاعة والعناد، فإن فرقة ذي كلاش اختطت طريقا بعلامتها التجاريةالفريدةمن الموسيقىوببراعتها، ولامست أغنيتها لندن كولينغ وترا حساسا لدىالكثيرينفي ذلك الوقت.شركة عطور دو بواسوف تفعلالشيء نفسه مععطرهاالجديد،لندنعود، الذي أنتج للعميل المشهورالمقيم في لندن،ديفيد هاي، بطل العالم السابق في الملاكمة للوزن الثقيل.

London Oud is the latest creation by the perfume house Fragrance Du Bois.

الصورة: http://photos.prnasia.com/prnh/20151015/8521506888-a
الصورة: http://photos.prnasia.com/prnh/20151015/8521506888-b

مختصر الموضوع كان بسيطا ظاهريا؛ إنتاج عطر أصلي وطبيعي فريد من العود 100٪، يعكس تاريخ وحيوية واحدة من أعظم مدن العالم، وتحتضن غناها وتنوعها الثقافي. وإذ هو الأفضل، وظريف بصورة أساسية، فقد تمكن عطر لندن عود من التقاط مزاج مدينة عالمية نابضة بالحياة، وهي لا زالت حية اليوم كما كانت عندما أطلقت فرقة ذي كلاش أغنيتها الملحمية.

وقال نيكولا باركر، مدير العلامة التجارية في عطور دو بوا “عندما فاتحنا ديفيد هاي لأول مرة لإنتاج هذا العطر في عام 2013،شعرت على حد سواء بسعادة غامرة وبعض الخوف قليلا. لقد ترعرعت في لندن، وعملت هناك لعدة سنوات في صناعة الأزياء. والمساعدة في إنتاج عطر يحكي قصة المدينة التي هي قريبة إلى قلبي، كانت تحديا، ولكنها كانت وظيفة حلم بالنسبة إلي. وقد حددت على الفور فرانسوا ميرل-بودوان باعتباره الرجل المناسب للقيام بهذه المهمة. وقد عمل بشكل وثيق مع ديفيد، وحيث أنه ينتمي إلى جيل صانعي العطور الخامس، وهو ولد فعلا في جراس، فهو يتفهم تعقيدات العمل مع العود الطبيعي، فضلا عن مطالب وأعراف عالم العطور الحديثة. وفي منتصف العام 2014، بعد عام تقريبا من العمل الإبداعي، ولد هذا العطر الجديد، وما أن اختبرناه حتى عرفنا أنه سيكون شيئا خاصا جدا في الواقع.”

وينطلق هذا العطر كصباح ربيعي طازج من صباحات لندن، مع تصاعد الضباب خارجا من نهر التايمز وتحليقه في الحدائق وحول كواحل من يركضون في الصباح. ومع تقدم ساعات الصباح، تتقدم ساعات العطر أيضا، حيث أن الرائحة اللطيفة من الحمضيات والخزامى تبدأ في الخفوت مخلية المجال أمام رائحة الزهور البيضاء المعقدة، وهو ما يماثل الطابع الحيوي للمدينة.

ثم يندفع العطر بقوة من خلال الأزهار المتشابكة وروائح التوابل المحفزة التي تعكس الطابع العالمي للندن، قبل أن ينجرف خلال فترة ما بعد الظهر الدافئ إلى مساء شاف، مع تعزيز روائح الغابة الخفية والغنية الشعور بالهدوء والرفاهية. وتعد رائحة قاعدة العود الجريئة والمثيرة الحواس لليلة مثيرة من الاحتفال في واحدة من المدن الكبرى في العالم.

وقال نيكولا: ان موقفنا الفريد من نوعه كعلامة تجارية هو الذي يمكننا من إنتاج عطور مثل لندن عود. لدينا مزارع العود الخاصة بنا– التي تديرها شركة الزراعة المستدامة الحائزة على الجوائز، آسيا بلانتيشن كابيتال – ويمكننا توريد عطورنا ليس فقط بأفضل زيوت العود في السوق اليوم، ولكنهازيوت عود نعرف أنها 100٪ مستدامة ويتم إنتاجها بصورة أخلاقية. نحن نعرف بالضبط من أين يأتي عودنا، لأننا نملك الأشجار التي تنتج ذلك العود، وهذا يعطينا ميزة كبيرة في هذه الصناعة، مما مكننا من خلق توقيعنا الخاص بنا في جميع العطور التي ننتج. والأهم من ذلك، نحن نعلم، حقيقة أن عودنا هو حقيقي وأصلي. عطور دو بوا، خلافا لبعض العلامات التجارية الأخرى، لن تقبل باستخدام العود الاصطناعي. إنها لن تكون ذات العطور.”

ome ingredients found in London Oud – Lemon, lavender, patchouli, marine notes, cedarwood, and last but not least – Asia Plantation Capital’s 100% pure, natural Oud Oil.

وعلى الرغم من أنه إنتاج كعطر خاص لديفيد هاي، فإن بطل العالم السابق يعتقد أنه سيكون من العار لو لم نقم بمشاطرة هذا العطر مع العالم الأوسع للعطور، ويسر عطور دو بوا وتقدر له كرمه. ونتيجة لذلك، فإن لندن عود من إنتاج عطور دو بوا ينطلق حاليا في المحلات الرائدة للعلامة التجارية في معرض ستارهيل في كوالا لمبور، ماليزيا، وفي فندق فولرتون في سنغافورة الشهير. لندن عود سيكون متوفرا قريبا في البوتيك الذي سيفتتح قريبا على طريق ممشى دبي، إلى جانب العلامات التجارية الشريكة الأخرى التي تشمل الماركات العالمية الشهيرة، جوفوي وباريس.

ولكن ألا ينبغي أيضا أن يكون عطر لندن عود متوفرا في لندن نفسها؟ عطور دو بوا تعمل على ذلك. وقال نيكولا: “لقد تم التربكيز على تطوير علامتنا التجارية وإنشاء محلاتنا في آسيا والشرق الأوسط. إذ هنا حقا تبدأ قصتنا. فنحن ننتج العود الحقيقي في جنوب شرق آسيا، وجميع مبتكراتنا العطرية تتأثر بشدة بأهمية العود في الثقافة العربية. ومع ذلك، فإن صناعة العطور هي صناعة عالمية، وعطور العود تشهد صعوداهائلا في شعبيتها في الأسواق الغربية. لذا، نعم، يجب أن يكون هذا العطر في لندن، وقد أمضينا فترة طويلة نبحث عن المتجر الرئيسي المناسب في المدينة – مركز بيرلينغتون أركيد في بيكاديللي، شارع بوند ونايتسبريدج هي مواقع بحثنا فيها.ولكن لسوء الحظ، فإننل لم نعثر حتى الآن على المكان المناسب الذي يتطابق مع متطلباتنا، ولكن لن يمر وقت طويل قبل أن نتمكن من ذلك.”

وقال نيكولا: “لا أستطيع أن أقول أكثر من اللازم في الوقت الراهن. إلا أننا نتوقع أن نصدر اعلانا في المستقبل القريب جدا، وسيكون مثيرا. وفي الوقت نفسه، نحن مشغولون بافتتاح أحد متاجرنا الرئيسية في دبي، على شارع ممشى المدينة في الواقع. إنه المكان الذي يعرف بـ “مركز الآن”، وهو اسم مناسب. نشعر أن عطور دو بوا تحقق خطوات كبيرة في عالم العطور، وأن عصرنا هو، إلى حد كبير، الآن.”

ملاحظة للمحررين:

لمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال بـ:

زورينا ميدين
مديرة العلاقات العامة والتسويق، ماليزيا
الإيميل: zureina.maidin@asiaplantationcapital.com
الهاتف الجوال:
6013-774-1009+

زاهرة محمد
مسؤولة تنفيذية كبيرة في قسم العلاقات العامة، ماليزيا
الإيميل: zaahira@fragrancedubois.com
الهاتف الجوال:
6012-203-5344+

 نبذة حول شركة عطور دو بواFragrance Du Bois
شركة عطور دو بوا هي شركة عطور فاخرة خاصة ولدت من رحم أغنى الروائح والعطور الطبيعية، ويتم تصنيعها من قبل صانعي العطور من الجيل الخامس الذين يعودون بأصولهم إلى تقاليد العطور الفرنسية في القرن السابع عشر. جميع عطور دو بوا تصنع من 100٪ من زيوت العود العضوية وغيرها من المكونات المنتجة بصورة مستدامة من مزارع تديرها الشركة الحاصلة على الجوائز، آسيا بلانتيشن كابيتال.

وبتوفر محلات خاصة في سنغافورة وماليزيا، وصالات عطور حصرية في دبي وهونغ كونغ وتايلاند، فإن عطور دو بوا تنتج فقط أفضل تجربة في صناعة العطور الفاخرة، مع البقاء أمينة لتقاليدها “عطور شخصية راقية بضمير”.

نبذة حول شركة آسيا بلانتيشن كابيتالAsia Plantation Capital
شركة آسيا بلانتيشن كابيتال، التي تأسست رسميا في العالم 2008 (مع أنها بدأت بصورة خاصة في العام 2002) هي الشركة المالكة والتي تدير مجموعة أعمال زراعية تجارية ومزارع عبر منطقة آسيا – المحيط الهاديء وحول العالم، وهي جزء من مجموعة آسيا بلانتيشن كابيتال غروب والشركات المكونة لها. تركيزها منصب على مشاريعها الزراعية المتنوعة الموجهة لتلبية احتياجات الأسواق المحلية والعالمية في الدول التي تعمل فيها.

شركة آسيا بلانتيشن كابيتال اليوم هي واحدة من أكبر الشركات الموحدة عموديا المنتجة لزيت العود والعود في جنوب آسيا، إذ تحتفظ بمزارع ومشاريع زراعية في أربع قارات في تايلاند وماليزيا والصين ولاوس والهند وكمبوديا وسري لانكا وميانمار وفيتنام، أميركا الشمالية وأوروبا، بما في ذلك واحد من مشاريعها الأحدث – مصنع معالجة العود الأكبر في جنوب آسيا في ماليزيا.